الإعلانات

ما لا تعرفه عن سعد المطلبي او كما يسموه ( سعد الجذاب) شاهد

كما ان تصريح المطلبي لن يكون بريئا، اذا ادركنا حقيقة التاريخ المريب له، بحسب وصف الكاتب غالب الشابندر، الذي يقول "عرفتُ هذا الإنسان منذ زمن ليس بالقصير، اعرفه منذ اكثر من أربعين سنة، متهوّر، لا يمت للعمل السياسي بصلة".
ليس مستغربا، مثل هذه الترهات من رجل يقول عنه الشابندر أيضا "ليس مدهشا ان يتكلم سعد المطلبي بهذه اللغة، الرجل لا عند وطن ولا شعب ولا دين،انما هو سعد المطلبي لا اكثر ولا اقل".
الوعي السياسي والانتخابي بين العراقيين، يجلهم في ادراك تام ما وراء التصريحات المدسوسة ذات الأهداف الخبيثة، مثلما يعرفون أن أصحابها، على شاكلة المطلبي، طارئون ليس على "دولة القانون" فحسب بل على العملية السياسية، بمجملها.
الإعلانات

تصفح المزيد!

اغلق
القبض على رجل الاعمال جمال الجنابي وايداعه السجن بهذه التهمة