الإعلانات

جهاز "راديو" كاد أن يوقع بالبغدادي...

ذكرت صحيفة "الغارديان"البريطانية، أن "عددا كبيرا من جواسيس العالم انخرطوا على مدى السنوات الثلاث الماضية، في البحث عن رجل واحد، في بعض المناطق بالعراق وسوريا"، مشيرة إلى أن الشخص الذي كان يتم تعقبه هو زعيم تنظيم داعش "أبو بكر البغدادي" الذي تغلب عليهم وتمكن من الاختفاء عن الأنظار حتى الآن.


وبحسب تقرير للصحيفة نشر يوم أمس الاثنين (15 كانون الثاني 2018)، فإنه "تم تتبع أكثر المطلوبين على هذا الكوكب إلى مكان معين ثلاث مرات على الأقل، في الأشهر الـ 18 الماضية وحدها، وعلى الرغم من حماية شبكة مخصصة له، فإن حدوث أخطاء أمر وارد جداً في ظل وجود التقنية الرقمية".


الإعلانات

تصفح المزيد!

اغلق
الشيخ علي كعادته يفجر مفاجئة كبيره تخص وثيقه مسربه تخص نوري المالكي